تعرف على دراسات الجدوى

 

كثيراً ما يتردد على مسمعك كلمة دراسة الجدوى في عند بدئك لمشروع ما أو رغبة في الدخول لعالم ريادة الأعمال، حيث  يُعد وضع الخطّة من أهم الركائز التي يُعتمد عليها كمرحلة سابقة للبدء في أي عمل أو مشروع، ويشمل ذلك المشاريع والأعمال الصّغيرة والكبيرة، والمشاريع الرياديّة والاستثماريّة، إضافةً إلى المشاريع ذات العائد المادي والمشاريع غير الربحيّوالخطة تبدأ بالدراسة

ماذا نعني بـ”دراسة الجدوى” Feasibility study  :

وتعرف على  أنها أسلوب علمي لتقدير احتمالات نجاح فكرة استثمارية قبل التنفيذ الفعلي، و ذلك في ضوء قدرة المشروع أو الفكرة الاستثمارية على تحقيق أهداف معينة للمستثمر، و بالتالي هي  أداة عملية تُجنب المشروع المخاطر و تحمل الخسائر ، حيث يسبق الدراسة اتخاذ أي قرار استثماري كما تسبق الدراسة عمليات التشغيل.

وبالتالي  دراسة الجدوى الاقتصادية هي الوسيلة التي يتم بناء عليها اتخاذ قرار الاستثمار المناسب الذي يحقق الأهداف المنشودة.

وتعني ايضاً :  دراسة يقوم بها أصحاب فكرة المشاريع الجديدة وذلك لدراسة إمكانية نجاح المشروع وتطبيقه ،وتعمل تحليلًا لكيفية نجاح المشروع ، وتوضح دراسة الجدوى للمشروع الاستثمارات المطلوبة  به والعائد المتوقع منه و المؤثرات الخارجية التي يمكن أن تؤثر على هذا المشروع مثل قانون الدولة والتنافس والتطورات التقنية.

إلى ماذا تهدف دراسات الجدوى :

دراسة الجدوى من أهم  العوامل الرئيسية التي يتوقف عليها مصير المشروع، فهي من الممكن جداً أن تكون سبباً كفيلاً بنجاحه،  أو سببا رئيسياً في فشله فهي  تعد بمثابة نظرة تحليلية مستقبلية، يتم من خلالها تحديد كافة الاحتمالات الوارد أن يتعرض لها المشروع، والتعرف على مدى إمكانية التعامل معها، وتجنب الوقوع في الأخطاء مستقبلاً،لكذا إذا أهملت أو لم تكن مستوفية للشروط المفترضة، قد تؤدي إلى هدم المشروع الاستثماري وتعرضه إلى الفشل،

اولاً : تهدف دراسة الجدوى بشكل أساسي إلى فهم وتحليل ثلاثة أنواع أو أشكال رئيسة من الجدوى:

 

  1. الجدوى التقنية: تحدد الجدوى التقنية احتمالات تنفيذ المشروع ضمن الإمكانيات التقنية (الفنية) المتاحة، وتبين العوائق المتوقعة المرتبطة بالجوانب الفنية ومحدداتها.
  2. الجدوى العملية: تتمثل في تقييم قدرة المشروع على مواجهة المشاكل المتوقعة التي تواجهه، ومدى قدرة المشروع على استغلال الفرص المتاحة لتحقيق كفاءة تشغيلية أكبر، إضافة إلى دراسة مدى ملاءمة المشروع للبيئة الاستثمارية المحيطة به.
  3. الجدوى الاقتصادية: تسلط هذه الجدوى الضوء على العوائد المتوقعة للمشروع مقابل التكاليف المحتملة له، وتساعد في تحديد ما إذا كان المشروع منطقياً بالنظر إلى عوائده مقارنة بتكاليفها والتعرف على احتياجات المشروع وفرص نجاحه و التهديدات التي سيواجهها.

من الذي يقوم بدراسة الجدوى :

 من البديهي ان يكون مدير المشروع او صاحب الفكرة ان يكون الشخص الاول الذي يضع تصور مبدئى لدراسة الجدوى ويمكنه ايضا تحديد البنود والخطوط العريضة والرئيسية من دراسة الجدوى.

 ولكن دراسات الجدوى التفصيلية والتي تتناول جميع البنود والأفكار، والتصميمات وعمليات التنفيذ بمختلف مراحلها فهمى من اختصاص مكاتب متخصصة واستشاريين في مجال التجارة والاعمال هذا النوع من الأعمال، وغالبا ما يتواجد مدير المشروع فى بعض جلسات،بهدف وضع وجهة نظره ورأيه الشخصى والمهنى أثناء تحديد ووضع مختلف أنواع دراسات الجدوى .

ودراسة الجدوى انواع :

 

  1. الجدوى التنظيميّة للنظام : وتركز على كيفيّة دعمِ النظام الجديد أو المقترح، والاستراتيجيّة التي يُمكِن التعامل مَعها في العَمل والأولويّات، ومدى تأثير هذا النظام الجديد على المؤسسة فِي المَدى البعيد.
  2. الجدوى التكنولوجيّة: وتركّز على التقنيات والأنظمة المحوسَبة، ومدى تأثيرها على النظام، والفوائد الجديدة التي تُضيفها، ستكون هذِه الدراسة متعلّقة بالأجهزة وأنظمة الحاسوب (البرامج المحوسبة).
  3. الجدوى الاقتصاديّة: تركّز هذِهِ الجَدوى على الفوائِد التي تأتي مِنَ النظام وتكاليفَهُ وإمكانيّة تطويره وتشغيلهُ؛ لأنّ أي استثمار يَعتَمِد بصورَةٍ كَبيرة على كَميّة الإنفاق الذي تنفقهُ، والعوائد (والأرباح، الفوائد) التي تجنيها من استخدام النظام، وَهِيَ التي سوف نقوم بدارسةِ طريقة الجدوى فيها؛ لأنّ الجدوى بأكملها تَقَعُ تحت الجدوى الاقتصاديّة.

 

وتعد الجدوى الاقتصادية أهم الأنواع الذي تقوم على دراستها المشاريع حيث تتكون طريقة دراسة الجدوى الاقتصاديّة من دراسةِ ما يلي:

  • الجدوى التسويقية : هي أوّ وأهمُّ مرحَلَةٍ لِدراسةِ الجدوى؛ لأنّ أيّ مَشروع عبارَة عَن ترتيبات مِن المُنتجات و المدخلات اللازمة لتفعيلِ النظام، ومِن الجانب الآخر المخرجات (الناتج) مِنَ النظام، وَمَدى تأثيرِ هذا النظام على سوقِ العمل ومنتجاتِ المَشروع.
  • الجدوى الفنية: هي من أهم أسس أركان طرق الدراسة الاقتصادية؛ فهِي التي تفرز إمكانية (صلاحيات) البدءِ بالمَشروع.
  • الجدوى الماليّة: وَهِيَ الدراسة التي تفسّر جميعَ الأمور المتعلقة بِـ (تكاليف المشروع، والعوائد والأرباح الناتجة عن المشروع).
  • الجدوى الاقتصاديّة: هذِهِ الدراسة تقيس العائِد الاقتصادي للمُجتَمَع، وقيمَةِ اسعار السلع التي تعكس القِيَم الحقيقيّة الاقتصاد والمجتمع.
  • الجدوى الاجتماعية: وَهِيَ دراسَة تهتَمُّ بِعَدالةِ توزيعِ الدخل بين فئاتِ المجتمَع والجوانِب الاجتِماعية.

 

وهناك أيضا دراسات الجدوى الشاملة Total Feasibility Study التي تقوم بدراسة تفاصيل أخرى أكثر عمقا للمشاريع سواء الجديدة أو القائمة وذلك بغرض الحصول على أكبر نسبة من النجاح للمشروع و اقل نسبة مخاطر .

 

في شركة شقير للاستشارات نقدم لكم خدمات الدراسات و الخطط للمشاريع الصغيرة و المتوسطة و الكبيرة أيضا وأيضا الإستشارات لكل من الشركات و الأفراد من نواحي عديدة وتخصصية للإطلاع أكثر على خدماتنا ارجو زيارة الموقع :

WWW.SHUKAIR.NET

الكاتب :

م. عصام شقير

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

القائمة